Ar
نقابة المهندسين تستضيف ممثلين عن مشروع التمويل لخلق فرص عمل

نقابة المهندسين تستضيف وفدا من المستثمرين في إطار بحث سبل التعاون

 

رام الله. فلسطين. في إطار مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل وتحديدا تصميم وتنفيذ فكرة سندات الأثر الانمائي في فلسطين، استضافت نقابة المهندسين وفدا يضم ممثلين عن مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل (F4J) و Social Finance Ltd. اضافة الى ممثلين عن مجموعة من المستثمرين المحليين والخارجيين وممثلين عن شركات انتاجية وصناعية محلية وشركات هندسية وشركات مقاولات بغرض بحث سبل التعاون في المجالات المرتبطة بتوفير فرص عمل مستدامة في سوق العمل الهندسي الفلسطيني وتوفير كوادر هندسية قادرة على تغطية قضايا الصحة والسلامة المهنية والقضايا المرتبطة بضبط الجودة في المنشآت والمشاريع.

 

وتأكيدا على دورها الفاعل في العمل على توفير فرص تدريب وعمل للمهندسين حديثي التخرج، كانت نقابة المهندسين قد شاركت في منافسة المشاريع المحتمل تبنيها من قبل مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل (F4J) والمنفذ من قبل شركة البدائل التطويرية ((DAI لصالح وزارة المالية والتخطيط (MOFP) وبتمويل من البنك الدولي، ويهدف هذا المشروع الى تحفيز استثمارات القطاع الخاص، وخلق فرص عمل للشباب من خلال أدوات مالية مبتكرة تساهم في معالجة إخفاقات السوق.

 

وكانت نقابة المهندسين قد قدمت مقترحا لتمويل مشروع مخصص لتدريب وتشغيل مهندسين مختصين في مجالات السلامة والصحة المهنية وضبط الجودة في قطاعات الصناعة والإنتاج والإنشاءات، والتي من شأنها توفير فرص عمل مستدامة تلبي احتياجات سوق العمل الهندسي الفلسطيني على النحو المطلوب وتساهم في تقليل الفجوة بين مخرجات التعليم الجامعي واحتياجات السوق.

 

بدوره رحب المهندس مأمون أبو ريان -مدير التدريب والتشغيل- بالحضور وأكد على أهمية الشراكة والتعاون وتكامل الأدوار بين نقابة المهندسين من جهة والمؤسسة الرسمية والمؤسسات الشريكة من جهة أخرى بغرض تطوير العمل الهندسي والتقليل من حدة البطالة في صفوف المهندسين الفلسطينيين نتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني.