Ar
"ثلاثة عشر شركة ناشئة تحظى بدعم "المنح المناظرة

13 شركة ناشئة تحظى بدعم "المنح المناظرة" ضمن مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل F4J

واصل مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل مساعيه الرامية لدعم ومساندة تطوير بيئة الابتكار وريادة الأعمال والتي تأتي في سياق ادواته المالية المبتكرة وعلى رأٍس أولوياتها المنح المناظرة التي تهدف الى تحويل الأفكار والمشاريع الخلاقة الى واقع ملموس يخدم قطاعات الاعمال المختلفة.

ونتيجة لمذكرة التفاهم التي تم توقيعها مع ابتكار، صندوق الاستثمار في الشركات الفلسطينية الإبداعية في مراحلها المبكرة، خلق المشروع ما يقارب 86 وظيفة جديدة من خلال دعم الخدمات التطويرية لسبعة مشاريع إبداعية ناشئة. وما يزال العمل مستمرا نحو استهداف ومساندة الشركات الناشئة ذات الأفكار الابتكارية المجدية والقابلة للاستمرار، حيث انضمت ستة شركات استثمارية ناشئة قائمة على التكنولوجيا للاستفادة من خدمات الدعم التطويرية.

وتعزيزا لثقافة الريادة والابداع في فلسطين، وسعيا للمساهمة في دعم الرياديين لتحويل أفكارهم إلى شركات، يقوم مشروع F4J حاليا بدعم 70% من تكلفة خدمات الاعمال التطويرية للشركات الناشئة، بما يشمل توظيف استشاريين في مجال التسويق وفتح أسواق جديدة وتطوير المنتجات وغيرها من الخدمات اللازمة لتنمية قدرات الرياديين لجعل شركاتهم الناشئة منافسة في مجال عملها ومتينة ماليا.

وفي هذا الإطار، أشار مازن أسعد، مدير مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل: "نهدف من خلال مشروعنا الى المساهمة في حل أزمة البطالة من خلال خلق فرص عمل وتمكين الشباب الفلسطيني. حيث يعتبر المشروع متميزا في تصميمه ومنهجياته وأدواته المالية التي تساهم في المجمل بمعالجة إخفاقات السوق، وحشد وتجنيد الاستثمارات لدعم خلق فرص عمل لها اثار اقتصادية واجتماعية بالغة الأهمية".

وبدوره، أكد جوزيف شوملي، المدير التنفيذي لشركة Play3arabi، الى ان القلق حول الأمور المالية في العادة يعوق عمل الشركات الناشئة مما يتسبب في فقدان فرص العمل الخاصة بها، حيث صرح "ساعدنا دعم مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل في أن نكون أكثر جرأة، وأن نفكر بطريقة أكثر استراتيجية، وأن نركز على عائد الاستثمار أكثر من التكلفة. ونتيجة لدعمهم دخلنا أسواقًا جديدة، ووقعنا صفقات أكثر، وحققنا نتائج أفضل، مما ساهم في تحسين أعمالنا بشكل كبير."

ومن جانبه، صرح حبيب حزان، مدير صندوق ابتكار " شراكتنا مع مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل ساهمت وتساهم في دعم صندوقنا من خلال الحصول على تمويل لتوظيف الخبراء ضمن خدمات تطوير الأعمال. وهذا يعني أن تمويلنا يمكن أن يركز على الأنشطة الأساسية مثل المبيعات والتسويق، مما يسرع من نموها بشكل كبير".

ومن الجدير ذكره، انه قد تم تصميم أداة المنح المناظرة لتحديد وتحسين كمية ونوعية مبادرات الاعمال الريادية الجاهزة للاستثمار والمجدية اقتصاديا واجتماعيا، وبناء عليه تم استهداف صناديق الاستثمار التي تستثمر في الشركات الناشئة ذات الأفكار المبدعة والخلاقة والتي تستخدم التكنولوجيا من اجل دعم وتطوير الخدمات التطويرية لهذه الشركات.